الأربعاء , 14 نوفمبر 2018

أسباب عرق النسا وأعراضه

الرئيسية » هناك ايضاً … » صحتك أهم » أسباب عرق النسا وأعراضه
أسباب عرق النسا وأعراضه

أسباب عرق النسا وأعراضه

يشير عرق النسا إلى الألم الذي يمتد على طول العصب الوركي، والذي يتفرع

من أسفل ظهرك ممتدًا إلى الوركين والأرداف وأسفل كل ساق. وعادة ما يؤثر عرق النسا

في جانب واحد فقط من جسمك.

“أسفل ظهري له فترة بوجعني (يؤلمني منذ فترة)، واليوم الدكتور بحكيلي

إنه عندي (عرق النسا). أكيد من كثر الغزل بالسمرا ضرب العرق عندي”.

تغريدة ساخرة كتبها “يوسف” عبر حسابه في “تويتر” لينقل شكواه من آلام “عرق النسا”.

تفاعل الكثير من النشطاء مع منشور “يوسف”، ومنهم الدكتور جابر القحطاني الذي غرّد

ناصحاً بـ”تناول الأغذية الغنية بالبوتاسيوم، مثل البرتقال والموز والبطاطس، مع الحرص

على عمل الحجامة الجافة، والوخز بالإبر الصينية”، للتغلب على آلام هذا المرض.

“يعد عرق النسا من المشكلات الصحية التي يعاني منها الكثيرون وتسبب لهم إزعاجاً كبيراً،

غير أنهم يعجزون عن تحديد مكان الألم أو حتى وصفه، فهو يختلف بين الوخز والحرقة والتنميل،

كما أنه يغير مكانه بين الحين والآخر”، بحسب موقع medicinenet الطبي. فـ”عرق النسا”،

ألم يصيب أسفل الظهر وتحت الفخذ، ويصل إلى الركبتين أو أسفل منهما، نتيجة التهاب العصب الوركي،

وهو أكبر عصب فى جسم الإنسان، وعند اضطرابه أو تهيجه يحس المريض بالآلام”.

 

ووفقاً للموقع المتخصص “هناك الكثير من الأسباب للشعور بآلام عرق النسا،

من بينها الإصابة بأورام معينة، أو نزيف داخلي، أو التهابات بالعمود الفقري، كما أن العصب

يمكن أن يتهيج فى بعض حالات الحمل”، مضيفاً “تظهر بعض الأعراض مثل الشعور

بالحرقان وألم مصحوب بالتخدير، وأحياناً يظهر الألم من نهاية الظهر والأرداف وحتى الفخذ

والجزء الخلفي من الساق”. زد على ما سبق يعاني المصابون بـ”عرق النسا” من صعوبة

في المشي، وللتأكد من الإصابة به يمكن إجراء بعض الفحوصات منها الأشعة المقطعية

أو الرنين المغناطيسي أو بعض الفحوصات السريرية التشخيصية في عيادة الطبيب المتخصص.

وفيما يتعلق بطرق علاج “عرق النسا”، ذكر الموقع أنها “تختلف من شخص إلى آخر،

وكذلك من سبب إلى آخر. إذ أن مسببات الإصابة به كثيرة، وبالتالي تختلف خطة العلاج،

في حين تحتاج إلى طبيب متمكن لاكتشاف السبب المباشر للمشكلة”. وأشار التقرير

إلى أن “العلاج الطبيعي يساعد في تحسن حالة المريض، وذلك من خلال ممارسة التمارين

الصحية التى تسمى تمرينات التمدد، زيادة على العلاجات الدوائية، وفي غالبية الأحيان

توصف للمريض بعض المسكنات المخففة للألم، أو مضادات الالتهابات، كما يمكن اللجوء

لمضادات الاكتئاب في بعض الحالات، زيادة على بعض العقاقير الباسطة للعضلات”.

وتوجد الكثير من الطرق الطبيعية لتخفيف ألام عرق النسا، وفي هذا الشأن نشر الدكتور محمد النجار تدوينة على صفحته في “فايسبوك” ذكر فيها أن “علاج عرق النسا في أخذ جرعة من قشور نبات الصفاف معلقة صغيرة في كاس ماء مغلي 3مرات يومياً لمدة شهر، مع دهان مكان الألم، بمزج زيت الخروع مع زيت الزيتون بكميات متساوية قبل النوم”.

(2)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

أسباب عرق النسا وأعراضه