اسباب تنميل اليدين

اسباب تنميل اليدين

اسباب تنميل اليدين

علاج تنميل اليدين يمكن توضيح مفهوم التنميل (بالانجليزية: Numbness) على انه احساس غير طبيعي قد يحس به الانسان في اماكن مغايرة من الجسم، ولكن كثيرا ما ما ينتج ذلك في اصابع القدمين، او اليدين، او الساقين، او الذراعين، وفي ذلك الحين يتضح التنميل كرد اجراء سريع للقيام بفعل محدد مثل القعود بوضعية محددة لمدة من الدهر وذلك امر طبيعي، ولكن قد ينتج ذلك التنميل لمدة طويلة من الدهر على نحو متواصل او مستمر، وعندها لا بد من اعادة نظر الطبيب للكشف عن الحالات الصحية او الامراض التي قد تكون سببا وراء حدوثه.[١][٢]

علاج تنميل اليدين

يقوم الدواء على نحو اساسي على علم المسبب، وغالبا ما يقوم الطبيب بتشخيص وضعية العليل وتحديد المسبب بمعرفة الاعراض التي يشكو منها المريض، واجراء بعض الفحوصات مثل فحوصات الدم (بالانجليزية: Blood Tests)، وفحص البزل القطني (بالانجليزية: Spinal tap)، والتصوير بالاشعة السينية، والتصوير بالرنين المغناطيسي، واختبارات الاعصاب مثل استراتيجية كهربية العضل (بالانجليزية: Electromyography) واختصارا (EMG)، وفي ذلك الحين يحتاج الامر في بعض الحالات احالة العليل الى اخصاييين اخرين مثل طبيب الاعصاب، او اخصايي دواء الالم، او اخصايي امراض الروماتيزم، ويمكن تصريح هذا كما يلي:[٣]

  • تحديد المسبب: اذا كان الفرد يتكبد من التنميل حصيلة الاصابة بمرض معين، فان تقديم الدواء الموايم لذلك الداء قد يشارك في التخفيف من التنميل او علاجه؛ ففي حالات الاصابة باعتلال الاعصاب المحيطية (بالانجليزية: Peripheral Neuropathy) حصيلة المكابدة من مرض السكري، اذ يمكن من اثناء الهيمنة على معدلات السكر في الدم دواء التنميل ما دام ان الاعصاب الطرفية لم تتدمر بعد، وكذلك الامر في حال دفع مكملات الفيتامينات لمن يتكبدون من نقصها.[٤]
  • الخيارات الدوايية: في بعض الحالات يلجا الاطباء لصرف عقاقير لتخفيف الوجع المرافق للتنميل اذا كان منحصرا في مساحة محددة، ومن ابرزها كريم كابسيسين (بالانجليزية: Capsaicin cream) ولاصق ليدوكايين (بالانجليزية: Lidocaine plaster)، وفي بعض الحالات قد تصرف عقاقير اخرى كبعض العقاقير التي عرفات باستعمالها لعلاج الاكتياب والصرع.[٤]

مراجعة الطبيب

تجب اعادة نظر الطبيب في حال انتقال التنميل الى اجزاء اخرى من الجسم، وكذلك يلزم مناشدة عون طبية فورية في حال ظهور التنميل فجاة، وخاصة اذا رافق هذا ظهور اعراض مثل الضعف، او الارتباك، او الدوار، او الصداع القوي المفاجي، او صعوبة الكلام، ومن ناحية اخرى يلزم الاستراتيجية لزيارة الطبيب في توقيت قريب في الحالات الاتية:[٥]

  • اذا كان التنميل يتضح في جزء محدد من اليد وليس باكملها، مثل اصابع اليدين فقط.
  • اذا كان حدوث التنميل يتعلق مع القيام ببعض المهمات او الانشطة، وخاصة هذه التي تحتاج حركة متكررة.
  • اذا واصل التنميل او زادت شدته.
  • اذا كان الشعور بالتنميل يجيء ويذهب.
  • اذا كان تاثير التنميل على كلا جانبي الجسم.

اسباب تنميل اليدين

يحدث التنميل حصيلة التعرض للعديد من الاحوال والاسباب، نذكر منها ما يلي:[٦][٣][١]

  • الاصابة باعتلال الاعصاب الاحادي الانضغاطي: (بالانجليزية: Compression neuropathy)، وتتضمن تلك الوضعية ما يلي:
    • انضغاط العصب الزندي (بالانجليزية: Ulnar nerve compression) في مساحة المعصم او في الكوع.
    • الضغط على العصب الكعبري (بالانجليزية: Radial Nerve) في الساعد او فوق المعصم.
    • انضغاط العصب المعتدل (بالانجليزية: Median nerve compression) في مساحة الكوع.
    • الضغط على اعصاب الرقبة.
  • الاصابة باعتلال الاعصاب المحيطية: وتحدث تلك الوضعية حصيلة لكثير من الاسباب والظروف، نذكر منها ما يلي:
    • المعاناة من ندرة الفيتامينات، وخاصة فيتامينات (هـ، ب1، ب3، ب6، ب12).
    • الاصابة بمرض السكري.
    • ادمان الكحول، ويسمى ذلك النوع الاعتلال العصبي الكحولي (بالانجليزي: Alcoholic neuropathy)، ويحدث نتيجة لـ مكابدة الجريح من سوء التغذية في مثل تلك الحالات.
    • التقدم في العمر.
    • التعرض للمواد السامة، بما في هذا المواد الكيميايية الصناعية والبييية، والمعادن الثقيلة مثل الرصاص، والزيبق، والزرنيخ، او التعرض للدغات العنكبوت، او الحشرات، او القرادة، او غير ذلك.
    • تناول انواع محددة من الادوية، مثل العلاجات الكيميايية، والمضادات الحيوية، بالاضافة الى العقاقير المضادة للفيروسات.
    • الاصابة بالامراض العامة او الامراض الجهازية (بالانجليزية: Systemic disease)، ومن ابرزها الاورام الخبيثة والاورام الحميدة التي توثر في الاعصاب، وامراض الكبد، وقصور الغدة الدرقية، والاضطرابات الكلوية.
    • الاصابة بالعدوى، ومن الامثلة عليها داء لايم (بالانجليزية: Lyme Disease)، والحزام الناري (بالانجليزية: Shingles)، وفيروس ابشتاين-بار (بالانجليزية: Epstein-Barr virus)، وفيروس عوز المناعة البشري (بالانجليزية: Human Immunodeficiency Virus).
    • الاصابة بامراض المناعة الذاتية، ومن ابرزها مرض الذيبة، ومرض التصلب العصبي المتعدد، والتهاب المفاصل الروماتويدي.
    • المعاناة من بعض القلاقل الوراثية، وخاصة هذه التي تعرف بداء شاركو ماري توث (بالانجليزية: Charcot-marie-tooth disease).
    • التعرض لاصابات تلحق الضرر بالاعصاب وتسبب الم العصب، ومن الامثلة على هذا تضرر اعصاب اسفل الظهر، اذ ينتج عن هذا تنميل مساحة اسفل الساقين من الخلف، وفي المقابل تكون السبب اصابة اعصاب الرقبة بالضرر بالشعور بالتنميل على طول الذراعين او اليدين.
  • الاصابة بمتلازمة الوجع العضلي الليفي: (بالانجليزية: Fibromyalgia)، وغالبا ما يرافق الاحساس بالتنميل ظهور اعراض اخرى كاضطرابات الامعاء، والصداع، والشعور بالتعب، بالاضافة الى مشكلات النوم، والاكتياب.
  • الاصابة بمتلازمة الم اللفافة العضلية: (بالانجليزية: Myofascial pain syndrome)، ويرافق حدوث تلك الوضعية الاحساس بالتنميل في اليدين والصداع المتكرر.
  • الاصابة بامراض مختلفة: ومن ابرزها السكتة الدماغية (بالانجليزية: Stroke)، واضطرابات الراس والحبل الشوكي، وظاهرة رينو (بالانجليزية: Raynaud Phenomenon)، ونوبة ندرة التروية العابرة (بالانجليزية: Transient ischemic attack).
  • العلاج الاشعاعي: (بالانجليزية: Radiation therapy).

(6)

اسباب تنميل اليدين