الأماكن السياحية في بينانج

السياحه في بينانج تعتبر بينانج احدى الولايات في ماليزيا، تقع على الساحل التابع للشمال التابع للغرب لشبة جزيرة ماليزيا عن سبيل مضيق ملقا، تحدها من الشمال والشرق ولاية كيدا، ومن الجنوب بيراك، وتعتبر واحد من اكثر الولايات ذات اهمية استثمارية في ماليزيا، وتتميز بوجود تنوع بين السكان اللذين يقطنونها من حيث العرق، والثقافة، واللغة، والدين، وتمتلك قيمة سياحية كبيرة؛ وهذا لوجود الكثير من الانحاء ذات الجلب السياحي فيها.

الاماكن السياحية في بينانج

مدينة جورج

تعتبر من المدن ذات الحسن الخلاب، ويزيد كمية السياح يوما بعد يوم الى بينانج، تطل تلك المدينة على قصر تشيونغ فات تزي الشهير، والمسجد الكبيتان، ومعبد البوذية، وتحتوي على الكثير من المتاحف التي تعرف بين ارجاءها كنوز البلاد ذات الزمان الماضي القديم، ويوجد الكثير من المطاعم التي تهتم بتقديم الماكولات الشعبية والكلاسيكية في ماليزيا، بالاضافة الى وجود مراكز للتسوق هناك.

جزيرة بينانج

تقع على الساحل التابع للغرب لشبه جزيرة ماليزيا، وفي ذلك الحين سميت بجزيرة امير ويلز عندما قد كانت محتلة من قبل الموسسة الهندية الشرقية البريطانية في 12 اب من عام 1786؛ وهذا تكريما لعيد ميلاد امير ويلز الذي كان يثلقب بالملك جورج الثالث نسبة لمدية جورج،

جزيرة بولاو بينانغ

تقع تلك الجزيرة في بحر الصين الجنوبي، وهي جزء من حديقة جوهور البحرية التي تتكون من من مجموعة من الجزر وهم: بولاو اور، بولاو دايانغ، بولاو لانج، وبولاو بينانج نفسه.

باتو فيرينجي

هي مساحة الشاطي في ماليزيا المليية بالمناظر الطبيعية كاشجار الفواكه الاستوايية، وتحتوي على الكثير من الفنادق العظيمة كفندق هارد روك بينانغ، وفندق وهيدرو هوتيل، وباي فيو بيتش ريزورت، ومنتجع الرمال الذهبية، وجراند بلازا باركرويال بينانغ، وشانغريلا راسا سايانج، ومنتجع وسبا، والعديد من المطاعم، وخدمات الايجار، ووسايل نقل حديثة، ومحال لبيع التذاكر، وفي ذلك الحين ضرب تسونامي المحيط الهندي في عام 2004 تلك المساحة دون اي اضرار بشرية.

بيان ليباس

تعتبر من الانحاء الصناعية للعديد من الموسسات متنوعة الجنسيات، وتحتوي على مطار بينانغ الدولي، ويوجد فيها الكثير من الانحاء السياحية كمعبد الافعى، والمتحف الحربي، واحواض للسمك، والعديد من الوحدات السكنية.

وادي تانجونج بونجا

تقع في الجزء التابع للشمال من جزيرة بينانغ، وهي واحدة من الضواحي التي تودي الى باتو فيرينجي وبذلك تعتبر مركزا للجذب السياحي، ويوجد فيها الكثير من الفنادق ذات الثمن المنخفض، وتحتوي على المسجد العايم الذي بني عام 2005، وفي ذلك الحين كلف بناوه 15 مليون رينجيت ماليزي بما يقترب من 3 ملايين دينارا اردني، وتحيط بتلك المساحة التلال من الغرب، والجنوب، والشرق، والبحر من الشمال، ويعرف التل التابع للشرق لها بجبل ارسكين الذي يبلغ ارتفاعه الى 194 مترا، ويعرف التل التابع للجنوب باسم بوكيت بنديرا.

بوكيت مارتيجام

تعد احد المراكز الاستثمارية في المساحة الشمالية، وتعد من الانحاء القديمة فيوجد فيها لوح مكتوب عليه كتابات باللغة السنسكريتية التي ترجع الى قبل 1500 عام تقريبا، وتيعرض ذلك اللوح في ساحة كنيسة سانت ان.

شاهد أيضاً

موقع جزيرة بورا بورا

تعرف على جزيرة بورا بورا جزيرة بورا بورا من الجزر التي تمثل جزءا من ارخبيل …