اهمية الثقافة

معنى الثقافه تشير الثقافة الى العلم والخبرة المتراكمة وجميع الانماط السلوكية التي تميز مجتمعا ما، حيث تشمل المعرفة، والعرف، والاخلاق، والايمان، والفن، والقانون، واي مهارات وعادات اخرى يكتسبها شخص ما من مجتمعه، وفي ذلك الحين تشمل مجموعة من الافكار تتضمن في داخلها على الاستجابات الرومانسية التي يتم اكتسابها من اثناء التعلم او التقليد لافراد المجتمع.[١]

وتعرف كذلك بانها مجموعة من القيم والمبادي والمعاني والمعتقدات المشتركة الدايمة التي تمتاز بها المجموعات المغيرة التي تجمع الكثير من الناس معا، مثل: القومية او العنصرية او غيرها، والتي توجه كيفية التصرف لديهم.[٢]

تاثير الثقافة

توثر الثقافة في العادة على كل ما يفعله الناس في مجتمع ما وكل ما يحملونه من قيم ومواقف تجاه الامور المغيرة والانماط الاجتماعية المتواجدة لديهم، وتوصف الثقافة بانها ليست موروثة، ولكنها في العادة تكون مشتركة بين افراد المجتمع، حيث تعمل على توحيد برمجة الذهن الجماعية عندهم على نحو يميزهم عن غيرهم، وتنتقل الثقافة بدورها من جيل لاخر، كما انها تتغير طوال الوقت تشييد على ما يقوم كل جيل باضافته اليها، وفي العادة توخذ على انها المبدا الواحد الصحيح الذي يتم اعتماده من قبل الاشخاص.[٢]

اهمية الثقافة في معرفة الاجتماع

تظهر اهمية الثقافة في كونها من اكثر الموضوعات الاساسية في معرفة الاجتماع، وهذا لانها تلعب دورا ايا كان في تشكيل الاطار الاجتماعي من اثناء وضع اتفاق بين افراد المجتمع كله يرتكز على مجموعة من النظم والمعايير، وعلى اساليب التواصل والممارسات التي يشاركونها مع بعضهم البعض، كما تساعدهم على تحديد المبتغى المشترك والهوية الجماعية، وبذلك تدفعهم للتعاون سويا والعمل كجزء واحد، والعيش فيما بينهم في سلام وراحة وهدوء، وهذا يودي الى تقوية الروابط الاجتماعية بينهم، وفي ذلك الحين يشكل ذلك المنحى افضلية ايجابية في الثقافة، ولكن كما تستطيع ان تكون قوة للابداع والمقاومة والتحرير فانه تستطيع ان تكون كذلك قوة للقمع والهيمنة.[٣]

شاهد أيضاً

كتابة السيرة الذاتية

اهم محتويات السيرة الذاتية السيرة الذاتية هي عبارة عن خلاصة للخبرة المهنية لمقدم مناشدة الشغل …