تاريخ صحراء وادي الموت

تاريخ صحراء وادي الموت

تاريخ صحراء وادي الموت

معلومات عن صحراء وادي الموت يعتبر وادي الوفاة (Death Valley) من الاودية التي تقع في الولايات المتحدة الامريكية؛ حيث يبقى اغلب جزيه التابع للشرق في وسط ولاية كاليفورنيا والباقي منه يطول حتى يبلغ ولاية نيفادا. اول من اطلق عليه اسم وادي الوفاة هم افراد من الرواد الاوايل وهذا لطبيعته الصحراوية؛ حيث تمكنوا من المرور به واجتيازه في عام (1849م)، والذي صار جزءا من وادي الوفاة القديم والذي انشاته السلطات في عام 1933م .

يعد وادي الوفاة من اعمق الاودية في الولايات المتحدة الامريكية؛ حيث يصل عمقه ما يقارب (209) كيلومترات، وبعرض يتراوح ما بين (10-23) كيلومترا. تقع في وادي الوفاة اكثر الاماكن انخفاضا بمنتصف الكرة الارضية التابع للغرب بعد وقت قريب من حوض ” بادواتر” والذي يصل انخفاضه ما يقارب (86) مترا تحت سطح البحر، وتوجد سلسلة جبال بانامينت بالاتجاه التابع للغرب من الوادي، وفي تلك السلسلة من الجبال تقع ذروة تلسكوب والتي يبلغ ارتفاعها الى ما يقترب من (3368) مترا، وتوجد سلسلة جبال امرجوسا في الجهة الشرقية من الوادي والتي تتكون من: جبال فيونرل، وجبال كريب فاين، وجبال بلاك ماونتينز.

جيلوجيا وتضاريس الوادي

يعد وادي الوفاة هابطا عن سطح الارض، وتوجد في اسفله صدوع من جهته الغربية والشرقية؛ تلك الصدوع عندما تنزلق وتتشقق تتم اوضاعا متعددة، وبسبب اسباب التعرية تشكلت اخاديد جميلة، كما تبقى في الجهة التابعة للشمال من الوادي فوهة بركان يسمى “ببركان يوباهيبي”، وهو من البراكين الصغيرة، وتتدفق بعض الحمم البركانية منه، كما تبقى به كثبان رملية متحركة.

المناخ

في العصر الجليدي كان المناخ فيه حاد الرطوبة، وقد كانت تبقى بحيرة عظيمة تغطي الوادي، ولكن في الوقت الجاري الامطار ضييلة للغاية فيه؛ حيث لا تمر (5) سنتيمترات في السنة، كما تم تسجيل اعلى درجة حرارة في الولايات المتحدة الامريكية في ذلك الوادي، وكان هذا في عام 1913م؛ حيث بلغت درجة الحرارة فيه الى (57) درجة ميوية على الرغم من ان وصول درجة الحرارة فيه الى (52) في فصل الصيف امرا عاديا، ويتمتع الوادي بشمس الشتاء الدافية الامر الذي جعلت منه منتجعا يقصده الناس في فصل الشتاء، كما تبقى في الوادي العديد من النباتات المغيرة مثل: المسكيت، ونبات الكريوزوتو الايلكس الصحراوي، وتوجد فيه بعض الحيوانات البرية مثل: الثعالب والقيوط، والقط البري، والزواحف والارانب البرية، والسناجب.

تاريخ الوادي

تم اكتشاف تراكمات البورق في الوادي اثناء عام 1873م، ولكن لم يتم تعدينه الا في طليعة الثمانينات من القرن التاسع عشر؛ حيث كان ينقل من اسفل الوادي بواسطة البغال، كما اكتشفت فيه الفضة والذهب خاصة في الجبال المجاورة له، وبسبب كثرة المنقبين فيه ظهرت العديد من المدن هناك، القلة منها سمي باسماء جذابة مثل: الصخر الناري، والضفدعة، والماء الاخضر، ولكن تلك المدن اندثرت عندما نضبت كل تلك المواد الخام فيه ولم تبق سوى مدينة الاطلال.

(0)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

تاريخ صحراء وادي الموت