الإثنين , 22 أكتوبر 2018

حبوب منع الحمل مارفيلون

الرئيسية » هناك ايضاً … » صحتك أهم » حبوب منع الحمل مارفيلون
حبوب منع الحمل مارفيلون

حبوب منع الحمل مارفيلون

تعتبر حبوب منع الحمل مارفيلون وسيلة شهيرة جداً لمنع الحمل حيث يوجد به عنصران هرمون هما الأستروجين والبروجستيرون وفيما يلي نتعرف أكثر عليها

يعتبر دواء مارفيلون الذي تستخدمه السيدات لمنع الحمل، حيث أن وظيفته تكون في منع حدوث التبويض وبالتالي لا تخصب البويضة من قبل الحيوان المنوي، ويتم استخدامه في أغلب الأحوال تحت اشراف طبيب نساء متخصص وعنده علم بالحالة الصحية لمن تستخدمه.

ولكن لاحظت بعض السيدات أنه يحدث نزول دم مع تناول حبوب منع الحمل مارفيلون، فما تفسير ذلك؟ واليوم نقدم لكم في هذا المقال طريقة استخدامها، ومتى يجب تناولها، وما الآثار الجانبية المترتبعة على تناولها فتابعونا في هذا المقال..

ماهي حبوب مارفيلون

تعتبر وسيلة شهيرة جداً لمنع الحمل حيث يوجد به عنصران هرمون هما الأستروجين والبروجستيرون، وتعمل هذه الحبوب على منع التبويض وتعمل أيضاً على زيادة سمك عنق الرحم التي تعتبر عاملاً أساسياً في منع مرور الحيوانات المنوية إلى البويضات وبالتالي لن يحدث تخصيب.

كيف تستخدم حبوب مارفيلون

تستخدم تلك الحبوب باستشارة الطبيب المتخصص ويتم تناول قرصاً واحداً يومياً لمدة 21 يوماً متصلاً، ويتم إيقاف تناوله السبع أيام المتبقية في هذا الشهر حيث تبدأ الهرمونات الأنثوية في الإنخفاض وقد يحدث في تلك الفترة نزول دم وهو ما أشبه بالدورة الشهرية، وبعد انتهاء السبعة أيام يبدأ في تناول الحبوب مرة أخرى لمدة 21 يوماً، وخلال هذه الفترة تكون السيدة في أمان تام ضد الحمل.

وإن حدث وقد نسيت السيدة أن تتناول حبة واحده في الموعد المقرر لها فلابد وأن تأخذها في الوقت الذي تذكرتها فيه حتى لا تترك مجالاً لفكرة حدوث حمل، وتستمر في أخذ باقي الحبوب في الأيام التالية في موعدها بشكل طبيعيى.

وإن تكرر النسيان لأكثر من حبة فسوف يكون هناك احتمالية حدوث حمل، ولكن يتم الإستمرار في تناول باقي الشريط كما كنتي، وينصح في هذه الحالة استشارة الطبيب المختص لإستخدام وسيلة حمل أخرى تساعد في منع الحمل لمدة لا تقل عن 7 أيام.

ماهو التوقيت المناسب لتناول حبوب منع الحمل مارفيلون

تبدأ السيده في تناول الحبوب مع أول يوم نزول للدورة الشهرية إذا كانت الدورة الشهرية منتظمة، أم إذا كانت غير منتظمة فإنه يتم تناول تلك الحبوب في اليوم الخامس من نزول الدورة الشهرية، ومع تناول الحبوب تكون السيده في وقاية تامة من الحمل.

أما إذا كانت السيده سوف تتناول تلك الحبوب بعد الولادة لمنع حدوث حمل آخر قريب، وتبدأ في تناول تلك الحبوب في اليوم الواحد والعشرون من بعد الولادة، ويمكن استشارة الطبيب في هذه الفترة وسؤاله عن وسيلة حمل اضافية إذا تم تأخير تناول الدواء عن واحد وعشرون يوم.

الأثار الجانبية لتناول حبوب مارفيلون

هناك بعض الآثار الجانبية قد تشعرين بها مع تناول الحبزب وهي كما يلي:

  1. نزول دم مع حبوب منع الحمل مارفيلون.
  2. حدوث صداع في الرأس بالكامل أو صداع نصفي.
  3. تضخم في حجم الثدي.
  4. شعور بغثيان وقد يصل إلى القيء.
  5. زيادة في معدلات الوزن أكثر من الطبيعي.
  6. الإصابة ببعض الإكتئاب.
  7. من الممكن أن يحدث طفح جلدي.
  8. عدم وجود رغبة جنسية.
  9. ارتفاع في معدلات ضغط الدم.
  10. حدوث كلف في الرقبه أو بقع متفرقة في الجسم.
  11. تكون بعض الحصوات المرارية.
  12. خلل في وظائف الكبد.
  13. حدوث تجلطات في الأوعية الدموية.
  14. شعور بآلام شديدة في البطن.

 

نصائح هامة يجب أن تؤخذ في الإعتبار

  • إذا حدث قيئ في فترة ساعتين من تناول الحبة فإن الحبة لا تكون فعالة ويجب تناول حبة أخرى لضمان استمرار فعالية الحبوب.
  • إذا حدث اسهال شديد لفترة أكثر من يوم كامل فهذا يقلل فعالية حبوب الحمل ولابد من استشارة الطبيب لوقف القيئ أو استخدام وسيلة حماية أخرى.
  • لاينصح بتناول المرأة المرضع هذه الحبوب لأنها تقلل من نسبة اللبن لفترة قد تصل إلى ال6 أشهر الأولى من الولادة.

(7)

حبوب منع الحمل مارفيلون