الأربعاء , 19 سبتمبر 2018

علامات الحمل بتوأم

الرئيسية » عالم المرأة » علامات الحمل بتوأم
علامات الحمل بتوأم

علامات الحمل بتوأم

تختلف علامات الحمل بتوأم عن علامات الحمل بولد او بفتاة ، فكل حمل له علامات خاصة به ، يمكنك معرفة انك حامل بتوأم ام لا فى الشهور الاولى من الحمل

الحمل والإنجاب

الحمل والإنجاب هو حلم لكل امرأة بأن تُصبح أماً، ويحدث الحمل نتيجةً لعملية التلقيح التي تحدث للبويضة الناضجة عند الأنثى من حيوان ذكري، وعند التقائهما معاً يحدث الإخصاب في رحم المرأة، ويكون الحمل عادةً في بويضة واحدة أي جنين واحد، وفي بعض الحالات يحدث الحمل في أكثر من جنين ويعود هذا لعدة أسباب من أشهرها العامل الوراثي والتلقيح غير الطبيعي وتناول الأدوية المنشطة من قبل الزوجين، أما عن أعراض الحمل بتوأم وكيفية التأكد من وجود توأم نضع بين يديك بعض الدلائل التي توضح لك الأمر.

أعراض الحمل الطبيعية

  • الشعور بالقيئ والغثيان في آخر الشهر الأول وبداية الشهر الثاني.
  • الدوخة وعدم التوازن في الجسم.
  • الشعور بالإضطرابات النفسية وعدم الرغبة بالطعام.
  • الميل لنوع معين من الطعام والنفور من روائح وأطعمة أخرى.
  • آلام في أسفل البطن والظهر.
  • آلام في منطقة الصدر.
  • وجود الحبيبات البيضاء المنفخة حول حلمة الصدر.
  • تساقط شعر الرأس.
  • سرعة نمو شعر الجسم.
  • حكة بسيطة في البطن.
  • عدم القدرة على النوم.
  • تكرار عملية التبول عن المعتاد.
  • تغير في لون البول.

أعراض الحمل بتوأم

تعد هذه الأعراض هي الأساسية التي تحدث مع كل امراة حامل وليس بالضرورة أن تكون مجتمعة معاً، ربما أن تعاني المرأة من ثلاث إلى أربعة أعراض معاً، وتكون مختلفة من امرأة لأخرى، ويكون هذا الأمر في حال الحمل بجنين واحد، أما في حالة الحمل بتوأم تكون هذه الأعراض أقوى من حيث الحدة والألم، وهناك بعض التغيرات الواضحة التي تبين الحمل بتوأم وهي:

  • التعب الشديد في فترة الصباح، وخاصة عند الاستيقاظ من النوم، لأنه من المفروض بعد نوم متواصل لعدة ساعات أن تستيقظ الأم بكامل النشاط والحيوية وبحالة من الاسترخاء والرضا، أما عند الحمل بتوأم تشعر وكأنها لم تنل الوقت الكافي من النوم وأنها بحاجة للمزيد، وزيادةً على ذلك تبقى في حالة من الخمول والكسل الصباحي لفترة طويلة حتى تستعيد نشاطها.
  • التعب الجسدي السريع من أي نشاط منزلي بسيط، وعدم القدرة على ممارسة الحياة بشكلها الطبيعي، لأن حاجة التوأم من الشهر الأول تكون مضاعفة بمرات عديدة عن الحمل بجنين واحد من حيث الراحة والنوم والهدوء والتوازن.
  • الزيادة الكبيرة في الوزن التي تبدأ من الشهر الأول ويكون معدل الزيادة في الشهر الأول يعادل الخمسة كيلو جرامات تقريباً، وكل شهر يزداد الوزن بمعدل كيلوين تقريباً، ويتوزع هذا الوزن على حجم الرحم والسوائل الموجودة فيه وعلى منطقة الصدر بسبب هرمون الحليب الذي يصبح مضاعفاً، وكمية الدهون المكتسبة من الأطعمة في هذه الفترة، وتتركز معظمها في منطقة الأرداف.
  • الزيادة بكمية الأكل الذي تتناوله المرأة الحامل، مع وجود رغبة شديدة على الأطعمة بشكل لا إرادي.
  • سرعة نبضات القلب عن المعتاد، مع ارتفاع نسبة هرمون الحمل من الأسبوع الثالث من التلقيح يدل على الحمل بتوأم، ويمكن التعرف على هذه النسبة من خلال فحص مخبري بسيط.
  • الزيادة في الأعراض المتعارف علها للحمل وهي ما ذكرت سابقاً، بحيث تجدها الحامل بتوأم أقوى وأكثر من الحامل بجنين واحد، من حيث الدوخة والغثيان والقيء وارتداد المريء وحموضة المعدة.
  • مع تطور العلم والطب أصبح من السهل الآن معرفة كيفية وضع الحمل من الشهر الأول، وذلك عن طريق صور الأتراساونت ثلاثية الأبعاد، فهي تحدد بشكل دقيق وجود كيس أو اثنين للحمل داخل الرحم، وتُبين صحة الأجنة وقدرة الرحم على تحمل هذا الحمل، ومن الأفضل متابعة الطبيب المختص بشكل دوري، وعدم إهمال الحمل للحصول على الرعاية الصحية الكاملة للأم والجنين.

(1)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

علامات الحمل بتوأم