الجمعة , 14 ديسمبر 2018

يوغا الضحك للتخلص من الألم والإجهاد

الرئيسية » هناك ايضاً … » صحتك أهم » يوغا الضحك للتخلص من الألم والإجهاد
يوغا الضحك للتخلص من الألم والإجهاد

يوغا الضحك للتخلص من الألم والإجهاد

اليوغا هو مصطلح عام يشير إلى التدريبات الجسدية والعقلية والروحية

التي نشأت في الهند القديمة بهدف تحقيق حالة من السلام الدائم.

هناك العديد من الأسباب لإضافة اليوغا إلى تمارينك اليومية.

فاليوغا تحسن قوة العضلات وتحقق المرونة والتوازن، كما أنها تساعد على الاسترخاء وتقليل التوتر.

أثبتت بعض الدراسات أن اليوغا يمكنها أن تقلل من أعراض الاكتئاب والقلق والألم

المزمن بدرجة أكبر من العلاج التقليدي وحده.

بعض الأشخاص يشتاقون للحُزن وطقوسه وإذا مرت عليهم فترة طويلة

بدون حزن يحاولون اختلاق مشكلة عشان يعيشون أجواء الحزن مع الأغاني و الدموع،

الحزن يجلب حزن والمشكلة لصغيرة تجذب مشكلة أكبر؛ يوغا الضحك تبعد عنك الحزن

وتزيد هرمون السعادة، شفيها لو ضحكت بدون سبب؟”.

ولم يأتي اهتمام النشطاء بـ”يوغا الضحك” من فراغ، فقد أثبتت الممارسات

أن هذا النوع من اليوغا يقوي جهاز المناعة ويقلل الشعور بالألم والإجهاد،

ففي اللحظات التي نضحك فيها تفرز أجسامنا هرمون الأندورفين

في الجهاز العصبي، لذا ينصح بيوغا الضحك وحتى الضحك

من دون سبب للاستفادة من الفوائد الصحية التي يقدمها.

وفي هذا الشأن ذكر موقع curejoy أن الخضوع لجلسات التنفس

والضحك دون سبب، يمنح الجسم فوائدا صحية كثيرة منها:

تقليل الإجهاد وتحسين المزاج

عندما نضحك تسترخي العضلات، وتتوسع الأوعية الدموية ما يساهم

في تحسين تدفق الدم في جميع أنحاء الجسم، والتقليل من معدلات

هرمونات ادرينالين وكورتيزول. كمايساعد الضحك في تقليل الشعور بالإجهاد

والتوتر والقلق والاكتئاب، والانهيار العصبي، والأرق،

لذا فقد تفوق الضحك على الأقراص المضادة للاكتئاب والمهدئات لما يحدثه من تغيرات إيجابية.

تعزيز المناعة وتقليل الألم

يحافظ جهاز المناعة على الصحة ويدفع عن الجسم العدوى والحساسية والسرطانات،

لذا من المهم القضاء على العواطف السلبية مثل القلق والاكتئاب أو الغضب

التى تضعف الجهاز المناعي والتي تقلل من كفاءته مواجهة العدوى.

وينصح بالضحك لأنه يزيد عدد الخلايا الطبيعية التي تقضي على العدوى.

من جهة ثانية يرفع الضحك مستوى هرمون الأندورفين، وهو مسكن ألم طبيعي،

كما أنه يعمل على تقليص الشعور بالألم جراء التهاب المفاصل والصداع.

حماية القلب والجهاز التنفسي

يساهم الضحك في التحكم في ضغط الدم بالتقليل من إفراز الهرمونات المرتبطة

بالتوتر وتعزيز استرخاء الجسم. فقد أثبتت التجارب أن ممارسة الضحك

لمدة 10 دقائق تخفض ضغط الدم بمقدار 10-20 ملم، ما يساهم في تحسين

الدورة الدموية والحفاظ على القلب من الأمراض.

ووفق الموقع نفسه، تعد “يوغا الضحك” من أحسن التمارين للوقاية من الإصابة

بأمراض الجهاز التنفسي كالربو والتهاب الشعب الهوائية، فهو يحسن كفاءة الرئة

ويزيد مستويات الأوكسجين في الدم. كما أن “يوغا الضحك” ترفع معدلات الأجسام

المضادة في الأغشية المخاطية في الممرات التنفسية، وتقلل التوتر والتهابات الصدر.

تحسين تدفق الدم في الوجه

عند الضحك يزيد تدفق الدم إلى الوجه، مما يؤدي إلى تغذية البشرة،

وعندما يضحك المرء تضغط عضلات وجهه وتتحسن تعبيراته فيبدو أصغر سنا.

(4)

يوغا الضحك للتخلص من الألم والإجهاد