اسباب الزواج المسيار

معلومات عن الزواج المسيار الزواج المسيار او زواج الايثار هو ان يعقد الرجل زواجه على امراة على نحو شرعي ولكن تتخلى المراة عن بعض حقوقها، وجاءت تسميته في خطاب العامة لتمييزه عن الزواج العادي المتعارف عليه، وبشكل عام اختلف اهل العلم في حكم ذلك النوع من الزواج، حيث اباحه قسم عظيم من الفقهاء، وقسم اخر اباحه مع الكراهة الى المنع، فمثلا لم يقل احدهم ان زواج المسيار هو زواج باطل، وانما حذروا منه ومنعوه لما يترتب عليه من مفاسد تتعلق بالمراة والرجل والمجتمع ككل.

اسباب الزواج المسيار

  • زيادة نسبة العنوسة نحو السيدات نتيجة لـ عدم تمكن الشبان على تامين تكليفات الزواج المغيرة كالمهر، وزيادة نسبة الطلاق، لذلك ترضى بعض السيدات ان تكون زوجة ثانية او ثالثة وتتنازل عن بعض حقوقها.
  • حاجة بعض السيدات للبقاء مع عايلاتهن، فمثلا قد تكون المراة هي المسوولة عن اخوانها واخواتها في بيت والدها، وفي ذلك الحين تكون مصابة بمرض او اعاقة ولا يرغب اهلها تحميل شريك حياتها تكليفات باهظة، وفي ذلك الحين يكون تملك اطفال ولا يمكنها الذهاب بعيدا عنهم.
  • شعور بعض الرجال بالمتعة والرغبة، وحاجتهم للمتعة والتنوع دون التاثير على عايلاتهم وزوجاتهم، ورغبة بعض الرجال في تقصي العفة لنساء يرغبن بالزواج ولديهن احتياج جنسية.
  • رغبة بعض الرجال في اخفاء الزواج الثاني في مواجهة قرينته الاولى واولادها، لتفادي المشكلات ودمار العايلة.
  • سفر الرجل الى بلد محدد وبقاوه فيه لفترة طويلة نسبيا.

كيفية الزواج المسيار

  • خلو الزوجين من الموانع التي تمنع صحة النكاح العادي كالمحرم من النسب او الرضاعة، والاختلاف في الدين كان يكون الرجل مسلم والمراة وثنية، او كون المراة مسلمة والرجل غير مسلم او في عدة، او احدهما محرما، ويستثنى من الاختلاف في الدين جواز زواج المسلم بالكتابية بشرط ان تكون عفيفة.
  • الايجاب وهو ان يوافق ولي الامر على زواج ابنته كان يقول الولي او من يقوم مقامه نحو العقد ” زوجتك فلانة “.
  • القبول وهو ان يوافق الزوج على الزواج من زوجته.
  • رضا الزوجين، ووجود الشهادة على عقد النكاح، ويعقد للمراة وليها كما امر الله عزوجل، واحق الاولياء بتزويج المراة والدها، ثم جدها، ثم ابنها، فالاخ الاخ فالاخ للاب، ثم الاقرب فالاقرب.

الفرق بين الزواج المسيار وزواج المتعة

  • المتعة موقتة بزمن معين، على ضد زواج المسيار لانه غير موقت ولا يمكن ان يحل عقد الزواج الا بالطلاق.
  • لا يترتب على زواج المتعة اي شيء من ضرورة النفقة وتامين المجا للزوجة والعدة نحو الطلاق والميراث ما عدا اثبات النسب، بعكس الزواج المسيار الذي تترتب عليه جميع الاشياء الماضية عدا المسكن، والنفقة، والمبيت.
  • لا طلاق يلحق المراة المتزوجة للمتعة بعكس زواج المسيار.
  • الولي والشهود ليسوا من محددات وقواعد زواج المتعة، ويمكن للرجل التمتع باي عدد من السيدات بعكس الزواج المسيار.

شاهد أيضاً

اعراض المصران الأعور

علاج المصران الأعور الزايدة الدودية هي عبارة عن قطعة ضييلة تتواجد في خاتمة الامعاء الدقيقة …