اعمال زهير بن قيس البلوي

حياة زهير بن قيس البلوي اسمه زهير بن قيس البلوي وفي ذلك الحين كان يسمى البلوي نسبة الى قبيلته ” بلى “، وفي ذلك الحين قد كانت من ابرز مدد حياة زهير بن قيس هي شهادته لفتح مصر، والذي كان من اثناء لواء عمرو بن العاص ثم قام عقـبة بن تافع باستخلاف زهير بن قيس البلوي على مساحة القيروان، وفي ذلك الحين كان هذا بعد ان اعاده يزيد بن معاوية الى قيادته لولاية افريقيا والتي قد كانت في العام 62 هـ.

ولما اختتم المطاف بعقبة شهيدا حصيلة حربه العنيفة التي خاضها عكس الروم والمرتد كسيـلة الامازيغي، الذين كان قد اسلم في وقت سالف وارتد عن الاسلام بعد هذا قام المرتد كسيلة بالزحف الى القيروان وفي ذلك الحين كان زحفت معه الروم في هذا الوقت، فما كان من زهير بن قيس الا ان خرج من القيروان مقيما بعد هذا في في مساحة يطلق عليها اسم (برقة)، وقام المرتد كسيلة بانتزاع القيروان كلها وفي ذلك الحين واصل هذا الوضع الى ان قام عبد الملك بن مروان بتولي الخلافة في العام 65 هـ وقيامه بارسال المقاتلين والمدد الى زهير بن قيس، فقام زهير حصيلة هذا بالتوجه مع المقاتلين الى كسيلة والروم لقتالهم فاجتمع جيش المسلمين وزهير بن قيس من ناحية وجيش الروم وكسيلة من ناحية اخرى، واقتتل الجيشين قتلا عنيفا وشرسا للغاية اختتم بانتصار جيش المسلمين واندحار وهزيمة جيش الروم، وتم قتل كسيلة في هذه المعركة الشديدة مماد ادى الى انكسار شوكة الامازيغ.

وقد ادت تلك الوقعة الى تحرك الروم بجيش عظيم للغاية من القسطنطينية الى مساحة برق ودارت هناك موقعة عظيمة وعنيفة وشرسة للغاية كان من نتايجها استشهاد زهير بن قيس البلوي، واستشهاد عديد من جنوده الذين كانوا من اشراف الصحابة وخيرة التابعين.

وقد كان لزهير بن قيس البلوي بصمات قوية وعديدة حيث انه ساهم في الفتوحات الاسلامية على نحو عظيم للغاية وفعال كان زهير بن قيس قد ابلى بلاءا حسنا في هذه الفتوحات وفي ذلك الحين عرف عن زهير بن قيس البلوي كثرة تواضعه وتقواه وورعه، وفي ذلك الحين كان عقبة بن مفيد يضع زهير بن قيس في مقدمة جيشه باستمرار وهذا لما عرف عنه من الصدق وحسن البلاء في الجهاد والقتال.

ولما اختتم المطاف بقايد القوات المسلحة عقبة بن مفيد والذي كان يعمل به زهير بن قيس وفور وصول نبا استشهاد عقبة بن مفيد قام عبد الملك بن مروان بعقد مجلس للشورى واستشار اصحابه في امر تولى القوات المسلحة فاشاروا عليه بان يترك مسوولية القوات المسلحة لزهير بن قيس البلوي، وفي ذلك الحين كان هذا من باب ان زهير بن قيس كان يعلم بقربه القوي من عقبة بن مفيد فهو اولى الناس باخذ ثاره وافضلهم لقيادة جيشه، وفي ذلك الحين قام الخليفة عبد الملك بن مروان بالكتابة الى زهير بن قيس البلوي يامره السياق الى افريقية وقمع ثورات المرتدين هنام قام بامداده بالرجال والمال والسلاح.

وقد مات زهير بن قيس البلوي في احدى المعارك التي كان قد خاضها جيش المسلمين عكس الروم.

شاهد أيضاً

معلومات عن تشكيل الضباب

تعرف على تشكيل الضباب  من الظواهر الطبيعية التي تتم على سطح ذلك الكوكب ظاهرة الضباب …