تعرف على صغير الحمار

حقائق هامه عن الحمار الحمار، من الحيوانات المعروفة لدى جميع الناس، باعتباره من الحيوانات الاليفة، التي تقطن بين البشر، ويستخدمونها كثيرا لقضاء اعمالهم، وفي ذلك الحين جاء اوضح الحمار في القران الكريم مرتين.

الحمار حيوان ينتمي لجنس الحصان، ويوجد منه العديد من الانواع، بعضها مستانس يقطن بين الناس، والبعض منها بري يقطن في الوديان والجبال، كما يتبع الى نفس فصيلته حمار الوحش، وفي ذلك الحين ارتبط الحمار بالكثير من الروايات والاساطير والموروثات الشعبية والحكم والامثال.

صغير الحمار

الحمار من الثديات، التي تزداد بالولادة، وهو حيوان فردي الحافر، يعد منذ قديم الزمن رفيقا للانسان، يحكم العديد من حوايجه، ويطلق على انثى الحمار ” اتان “، اما ضييل الحمار فيسمى ” جحش “.

اما في اللغة الدارجة فيطلق عليه اسم ” كر “، ويستطيع ضييل الحمار ان يتغذى على طعام الحمار الكبير، من اعلاف واعشاب بعد شهر من عمره، حيث يتغذى في الطليعة على لبن امه، وفي ذلك الحين تتواصل مدة الرضاعة اربعة اشهر، ويجوز بعدها الفطام، اما مدة الرضاعة الصحية فتصل الى تسعة اشهر، ويعد ضييل الحمار بالغا بعد عمر اربعة اعوام، يمكنه بعدها التزاوج.

معلومات عن الحمار

  • الحمار شبيه كثيرا في شكله الخارجي بالحصان، لكنه بكمية اصغر، ويتكون جسده من راس كبيرة، وحوافر صغيرة، وذيل قصير، واذنين طويلتين، وطوله يتراوح ما بين تسعين سنتيمترا، الى مية واربعين سنتيمترا.
  • في معظم الاحيان، يغطي جسده فروا بلون داكن، يميل للبني الغامق، او الرمادي، والبعض منه ابيض.
  • يسمى صوت الحمار ” نهيقا “، وهو صوت شديد وعال جدا، ويمكن سماعه من مسافة العديد من كيلو مترات.
  • تبلغ مدة حمل الاتان، وهي انثى الحمار، الى احد عشر شهرا، علما ان الحمير جاهزة للتزاوج في جميع اوقات العام.
  • في اغلب الاحيان تلد الاتان جحشا واحدا، وفي احيان ضييلة قد تضع تواما.
  • معتدل عمر الحمار يبلغ الى اربعين عاما.
  • قد يتزاوج اوضح الحمار مع انثى الحصان، اي الفرس، فتنجب ” بغلا “، وهو حيوان عقيم، وعند تزاوج انثى الحمار مع الحصان الذكر، ينتج كذلك حيوانا شبيها بالبغل.
  • تبقى انواع كثيرة من الحمير، من بينها الحمار الاهلي، والحمار الاثيوبي، والحمار الامريكي المنقط، والحمار القبرصي، وحمار البواتو، وحمار الابيض المتوسط، والحمار البري، والحمار الوحشي الاسيوي.
  • يعلم الحمار بعناده الشديد، وقدرته العظيمة على استظهار الطرق، وسلوك الاساليب الوعرة، وحدة حاسة السمع لديه، وقدرته العظيمة على التحمل، واداء المهمات، وفي ذلك الحين كان يستعمل قديما لحمل الاثقال، وفي الحروب، وفي حراثة الاراضي الزراعية.

شاهد أيضاً

موقع جزيرة بورا بورا

تعرف على جزيرة بورا بورا جزيرة بورا بورا من الجزر التي تمثل جزءا من ارخبيل …