تعرف على نمو الطفل في الشهر الثامن

معلومات عن نمو الطفل في الشهر الثامن يبدا الطفل في الشهر الثامن من عمره استطلاع الاشياء الحديثة التي تحيط به، حيث يتعلم الكثير من الاطفال الزحف او الحبو في تلك الفترة العمرية، وعلى الرغم من كثرة سقوطه يلزم على الاباء والامهات ان يساعدوه ومحاولة تجنيبه المخاطر، وفي ذلك الحين يبدي الطفل بعض الخجل من الاشخاص الغرباء او يبكي اذا تركته والدته مع مربية الاطفال المتواجدة في الحضانة، الا انه سيتعلم ان والدته عندما تتركه سترجع اليه مرة اخرى.

التقاط الاشياء الصغيرة

يبدا الطفل في تلك المرحلة بالتقاط الاشياء باستعمال اصبعيه فقط مثل الكماشة، وهي عملية دقيقة تحتاج مسك الاشياء الضييلة بابهام اليد والاصبعين الاولى والثانية، وبهذه الاسلوب يصبح قادرا على التقاط قطعة ضييلة من الاكل مثل كعكة الارز واكلها بنفسه، لهذا يلزم ان تحرص الام على الا يبلغ الى اشياء ضييلة للغاية حتى لا يختنق في حال ابتلاعه لها.

اظهار المزيد من المشاعر

تصبح مشاعر الطفل في تلك الفترة اكثر وضوحا، حيث يصبح قادرا على التعبير عن ذاته بطريقة افضل، وقد يقوم ببعض الحركات مثل التصفيق عندما يكون مسرورا او سعيدا من شيء، وفي ذلك الحين يرسل القبلات لاشخاص يحبهم اذا كان مسرورا نحو رويتهم، او يلوح بكفه حتى يودعهم.

سيتعلم الطفل تخمين الحالات النفسية والامزجة المغيرة والعمل على تقليدها حتى تبدو عليه مظاهر التعاطف الاولى خاصة نحو مشاهدة طفل اخر يبكي، حينها سيبكي.

استكشاف الاشياء

يحب الطفل ان يستكشف الاشياء المغيرة من اثناء هزها وضربها واسقاطها ورميها، حيث تتحسن لدى الطفل فكرة فرصة اجراء اي شيء لهدف معين، وسيندهش نحو وجوده مع لعبة النشاطات المتنوعة التي توفر العديد من الاشياء التي يمكن دفعها وضربها ولفها وعصرها واسقاطها وفتحها.

في تلك الفترة يحب الطفل ان يرى الاشياء تقع حتى يقوم بالتقاطها واعادة رميها مجددا، مع العلم ان ذلك الاجراء لا يكون من اجل اثارة غضب والدته وانما حبا للمشهد الذي يرغب في تكراره على نحو مستمر، كما يمكنه الطفل استيعاب الامور التي تدور من حوله حتى يصبح قادرا على وضع الاشياء الضييلة في الاشياء الاكبر حجما.

النمو الطبيعي للطفل

ما تم ذكره في السالف ليس سوى خطوط عامة ترشد اولياء الامور الى قدرات طفلهم وما يمكنه انجازه في تلك الفترة العمرية، بل اذا كان الطفل خديجا او مبتسرا اي مولودا قبل الاسبوع السابع والثلاثين من الحمل ستجد والدته انه بحاجة الى بعض الوقت قبل القيام بالامور التي يقوم بها الاطفال في نفس عمره، لذلك الداعي يصنف الاطباء الاطفال الخدج الى قسمين تشييد على العمر:

  • العمر الزمني الذي يتم حسابه طليعة من تاريخ الولادة الفعلي.
  • العمر المعدل الذي يحسب طليعة من توقيت الولادة الاصلي.
ملاحظة: يوميء الاطباء الى انه يلزم تقدير وتحفيز الطفل الخديج استنادا لعمره المعدل وليس عمره الزمني.

شاهد أيضاً

كيفية تنظيف لسان الرضيع

العنايه بلسان الرضيع يتعرض الطفل الرضيع للكثير من المشكلات الصحية والامراض اثناء الاشهر الاولى من …