مخاطر اللولب الصحيه

نبذه عن استخدام اللولب يتيح تنظيم الاسرة الميدان في مواجهة الزوجين للمباعدة بين الاحمال، وتاخير الحمل لدى الزوجات المعرضات لمخاطر الاصابة بمشكلات صحية ومخاطر الموت حصيلة الحمل المبكر، ويقلل كذلك من الاحتياج الى الاجهاض غير المامون بتجنب الحمل غير المراد فيه.[١]

يمكن منع الحمل بعدة طرق، منها العزل، وتجنب الجماع في مرحلة الخصوبة، وحبوب منع الحمل، وحقن منع الحمل، وموانع الحمل الميكانيكية التي تشمل الواقي الذكري والواقي الانثوي، وربط قناة فالوب، وقطع الاسهر الناقل للحيوانات المنوية، واللولب الرحمي.[٢]

اللولب الرحمي

اللولب الرحمي (بالانجليزية: Intrauterine device) هو احد وسايل منع الحمل، وهو اداة بلاستيكية تاخذ شكل الحرف (T)، يتم تركيبها في الرحم بحيث يتدلى الخيط المثبت في اللولب الى الاسفل ليمر من اثناء عنق الرحم نحو المهبل. يبقى نوعان من اللوالب الرحمية، وهي:

  • اللولب النحاسي: وهو اللولب الاكثر شيوعا، يتكون من قطعة بلاستيكية تاخذ شكل الحرف (T) مغطاة بالنحاس، وتصل فعاليته الى 10 سنوات. يحث اللولب النحاسي الرحم وقنوات فالوب على افراز مواد سامة تقلل من نشاط الحيوان المنوي.
  • اللولب الهرموني: يفرز اللولب الهرموني هرمون البروجيستين، ويعمل على مبالغة افراز المخاط في عنق الرحم، الامر الذي يضعف الحيوان المنوي ويمنعه من تخصيب البويضة، ويحد من مبالغة سمك بطانة الرحم. تتواصل فعاليته لفترة خمس سنوات.[٣]

متى يكون اللولب مناسبا

يكون اللولب مناسبا للمراة في الحالات الاتية:[٤]

  • عدم وجود عدوى حوضية نحو تركيب اللولب.
  • عدم وجود احتمال انتقال الامراض الجنسية، او مرض التهاب الحوض بين الزوجين.
  • رغبة الزوجين في وسيلة لمنع الحمل طويلة الامد، ولا تحتاج العديد من الجهد، ويمكن التخلص منها بسهولة.
  • عدم وجود القدرة او الرغبة باستعمال حبوب منع الحمل او غيرها من وسايل منع الحمل الهرمونية.
  • في وضعية الرضاعة الطبيعية.
  • وجود تاريخ من الحمل خارج الرحم.
  • اللولب الهرموني يعد مناسبا للسيدات المصابات بالاضطرابات النزفية، او اللواتي يتلقين علاجا مضادا للتخثر.
  • اللولب موايم للسيدات المصابات بالسكري، وبطانة الرحم الهاجرة، والتهاب بطانة الرحم.

تركيب اللولب

يتم تركيب اللولب على يد طبيب متخصص بعد التاكد من انه الكيفية الملايمة للزوجة والتاكد من عدم وجود حمل. يتم ادخال اللولب الى الرحم من اثناء عنق الرحم، وتستغرق تلك العملية عادة اقل من 15 دقيقة، وفي ذلك الحين تحدث مع او بلا تخدير موضعي. من المحتمل ان يتحرك اللولب من موضعه اثناء الشهور الثلاثة الاولى من التركيب، ويمكن للزوجة ان تتاكد من وجوده في موضعه الصحيح من اثناء الخطوات الاتية:[٥]

  • غسل اليدين بالماء والصابون.
  • تحسس خاتمة سلسلة اللولب في مساحة عنق الرحم.
  • التاكد من ان طول السلسلة كالمعتاد؛ اذا كان الطول اقل او اكثر من المعتاد، فهذا يدل على تحرك اللولب من مكانه، ويجب استشارة الطبيب.
  • احساس المراة بوجود احتكاك بين خاتمة اللولب وعنق الرحم، اذ يدل هذا على تحرك اللولب.

ازالة اللولب

يجب على السيدة الا تسعى ازالة اللولب بنفسها؛ لان هذا قد يودي الى اضرار خطيرة. يمكن للطبيب المختص ازالة اللولب بسهولة عن سبيل سحب خاتمة السلسلة بزاوية معينة، ينتج عن سحب السلسلة طي طرفي او ذراعي اللولب وانزلاقه من اثناء عنق الرحم. يمكن مقايضة اللولب باخر حديث مباشرة. نادرا ما تفتقر ازالة اللولب لتوسيع عنق الرحم، فاذا وقع هذا، يتم استعمال مخدر موضعي.[٦]

مميزات اللولب

من مميزات استعمال اللولب لمنع الحمل ما ياتي:[٧]

  • تبلغ فعالية اللولب في منع الحمل ما بين (98٪ – 99٪).
  • قابل للازالة ببساطة في حال قرر الزوجان انجاب طفل.
  • تاثير اللولب فوري؛ اذ يمنع الحمل بعد تركيبه مباشرة.
  • اللولب اكثر امانا من حبوب منع الحمل؛ خاصة للمدخنات، او من لديهن تاريخ من الجلطات الدموية.
  • يقلل اللولب الهرموني من النزيف والتشنج المصاحب للدورة الدموية.

اضرار ومساوي اللولب

يعد اللولب من الوسايل الناجحة لمنع الحمل، الا ان له بعض المساوي والمضار، ومنها:

  • يسبب الاصابة بفقر دم.[٨]
  • يسبب الما في الظهر.[٨]
  • يسبب النزيف في غير مرحلة الدورة الشهرية.[٨]
  • يسبب تشنجات.[٨]
  • يسبب التهاب المهبل.[٨]
  • يسبب الاحساس بالالم خلال المعاشرة الزوجية.[٨]
  • يسبب الام الطمث القوي ونزيف حاد.[٨]
  • يسبب افرازات مهبلية ذات رايحة كريهة.[٩]
  • في بعض الحالات قد يثقب اللولب جدار الرحم ويدخل الى تجويف البطن.[٩]
  • يسبب الاما في البطن.[٩]
  • يفتقر تركيبه لوجود طبيب او ممرض مختص.[١٠]
  • وجود خطر طفيف من حدوث عدوى اثناء الاسابيع الثلاثة الاولى.[١٠]
  • حدوث مضاعفات اذا وقع حمل بوجود اللولب.[١٠]
  • لا يوفر حراسة من الامراض المنقولة جنسيا.[١٠]
  • يسبب الصداع.[١١]
  • يسبب ظهور حب الشباب.[١١]
  • يسبب اختلافات في الثدي.[١١]
  • يسبب اختلافات في المزاج.[١١]
  • يسبب اختلافات في الوزن.[١١]

موانع استعمال اللولب الهرموني

يجب الامتناع عن استعمال اللولب الهرموني في الحالات الاتية:[١٢]

  • وجود اصابة بالتهاب الحوض الحاد اثناء الشهور الثلاثة الماضية او في وقت تركيب اللولب.
  • الاصابة باضطرابات ندرة المناعة، او تعاطي العقاقير التي تثبط جهاز المناعة، مثل الكورتيزون، والعلاج الكيميايي للاورام، وعند استعمال العقاقير الوريدية على نحو غير منتظم.
  • الاصابة بسرطان عنق الرحم، وسرطان الرحم.
  • وجود نزيف مهبلي دون داع معروف.
  • الاصابة باضطرابات او اورام الكبد.
  • الاصابة بسرطان الضرع في الوقت الحالي او سابقا.
  • وجود مشكلات في الرحم، مثل الالياف، او التشوهات، او الالتصاقات.
  • وجود حساسية مفرطة تجاه الهرمون او البلاستيك المستعمل في اللولب.
  • الاصابة بامراض القلب.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • الاصابة بالصداع النصفي الحاد.

الحمل على اللولب

يعتبر اللولب وسيلة فعالة لمنع الحمل، الا ان هناك احتمال حدوث حمل بنسبة 1%، نحو الشك بحدوث حمل يلزم على السيدة عمل تحليل الحمل المنزلي، او تحليل الدم للتاكد من حدوث حمل.[١٣]

بعد التاكد من الحمل، يلجا الطبيب الى فعل بعض الفحوصات للتاكد ان الحمل داخل الرحم وليس في قناة فالوب، ومن تلك الفحوصات تحليل الدم، وفحص المهبل، وفحص الموجات فوق الصوتية. في حال كان الحمل داخل الرحم سيعمل الطبيب على ازالة اللولب ان كان هذا ممكنا؛ لان استمرار الحمل بوجود اللولب يعرض حياة الام للخطر، اما مسعى ازالة اللولب فقد تسبب اجهاض الجنين. في حال استمرار الحمل بوجود اللولب يلزم ان تحظى الام بمتابعة وعناية خاصة؛ لانها سوف تكون اكثر عرضة للولادة المبكرة.[١٤]

شاهد أيضاً

اعراض المصران الأعور

علاج المصران الأعور الزايدة الدودية هي عبارة عن قطعة ضييلة تتواجد في خاتمة الامعاء الدقيقة …